اكثر من ستة اعوام من العطاء فى مجالات التدريب والترجمة والدبلومات المتنوعة وذلك لأيماننا ان التدريب ضرورة ملحة فى ظل النظام العالمى الجديد، فالاقتصاديات الناجحة قائمة على فكر تنمية وتطوير الموارد البشرية بالمؤسسات والشركات. نهدف دائما لتحقيق التوازن بين النظرية العلمية والتطبيق العملى حيث نتيح للمتدرب زيادة فرص التعلم والاستكشاف وتنمية رأس المال ليصبح المتدرب مبدعا ومبادرا ومدركا لحاجات قطاع الاعمال الحالية والمستقبلية.