تتواصل عمليات الإنشاءات فى المجمعات الصناعية الجديدة على قدم وساق، خلال الفترة الحالية، للانتهاء منها قبل نهاية عام 2019 لعدد الـ13 مجمع الذى تقوم الحكومة بإنشائها ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى، لإنشاء أكثر من 4 آلاف مصنع جديد للصناعات الصغيرة والمتوسطة، بهدف دعم وتنمية هذا القطاع وتوفير قرابة 45 ألف فرصة عمل للشباب فى المحافظات المختلفة للحد من البطالة والإسراع فى معدلات النمو.

وفى هذا الإطار، كشف محمود الشندويلى، رئيس جمعية مستثمرى سوهاج، عن الانتهاء من قرابة 60 % من أعمال الإنشاءات فى المجمع الصناعى فى سوهاج والذى يجرى إنشاؤه بغرب جرجا، مشيرا إلى أن أعمال الإنشاءات الخرسانية انتهت بشكل كامل ويجرى حاليًا تثبيت الهياكل والجمالونات للوحدات الصناعية تمهيدًا للانتهاء من المجمع بأكمله قبل نهاية العام الجارى لطرحه أمام المستثمرين.

وكشف رئيس مستثمرى سوهاج، أن المجمع الصناعى الجديد فى غرب جرجا يقام على مساحة قرابة 72 فدانًا، وتقوم بأعمال الإنشاءات فيه الهيئة الهندسية والتى أنجزت جزءا كبيرا من المشروع فى وقت قياسى، لافتًا إلى أن المشروع يتيح قرابة 206 وحدات صناعية جديدة مخصصة لصناعات مختلفة.

وقال مصدر فى الهيئة العامة للتنمية الصناعية، إن إجمالى عدد المصانع الجديدة للمجمعات سيتخطى 4317 وحدة صناعية مجهزة بالتراخيص، وجار إتمام إجراءات الطرح والتخصيص للمستثمرين خلال 2019 بعد الانتهاء من عمليات الإنشاء والتركيبات، لافتا إلى أنه تم الانتهاء من تخصيص وبدء الإنتاج بمجمعى السادات وبدر، وسيتم خلال عام 2019 تخصيص باقى الوحدات الشاغرة بالمجمع الصناعى ببورسعيد، فضلاً عن إنشاء المنطقة الصناعية للصناعات النسيجية بمدينة السادات التى يجرى حاليًا تنفيذ المرحلة الأولى منها حيث من المخطط بدء الإنتاج والتشغيل للمرحلة الأولى مع نهاية عام 2019.

وتسير وتيرة إنشاء المجمعات الصناعية الجديدة بصورة سريعة جدًا، عقب تكليفات وتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى، بسرعة الانتهاء منها فى أقرب وقت، حيث بدأت بعض المصانع الصغيرة الدخول على خط الإنتاج فى بعض المجمعات التى جرى العمل على تدشينها خلال عام 2018.

وتنتشر المجمعات الجديدة فى محافظات «الغربية، والبحيرة، والإسكندرية، والفيوم، وبنى سويف، والمنيا، وأسيوط، والبحر الأحمر، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان» لعدد من المجالات على رأسها المفروشات والملابس الجاهزة، والصناعات البلاستيكية، والغذائية، والهندسية والكيماوية البسيطة، ومواد البناء، وعدد آخر من القطاعات التى تسعى الحكومة لزيادة إنتاجها فى السوق المحلية وتوجيه الفائض نحو التصدير، وتقليص وارداتها بهدف توفير العملة الصعبة.

وبدأت الوحدات الصناعية فى بعض المجمعات وعلى رأسها مجمع بدر الذى يستحوذ على 112 مصنعا صغيرا، الإنتاج الفعلى، وجميعها منتجات تامة الصنع وجاهزة للتداول فى السوق المحلية، إضافة إلى تجهيزها للتصدير فى ظل وجود منتج قوى يمكن المنافسة من خلاله فى عدد من القطاعات منها ما هو هندسى ومنها الملابس والغزل والنسيج، إضافة إلى بدء الإنتاج فى مجمع الصناعات فى مدينة السادات.

وبشأن كيفية الحجز للاستفادة من هذه المجمعات الصناعية وتحديدا الـ13 مجمعا عقب انتهاء أول دفعة منها، قال المصدر، إنه حتى الآن سيتم طرحها بالإيجار عبر هيئة التنمية الصناعية، لكن سعر تأجير المتر سيتم تحديده عقب الانتهاء من المجمعات، وسيكون بسعر مناسب للجميع فى إطار دعم الدولة للصناعات الصغيرة والمتوسطة، لافتًا إلى أن المجمعات تهدف إلى تشجيع أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة للدخول ضمن القطاع الرسمى وتنمية هذا القطاع.

وأوضح المصدر الحكومى، أن معدلات تنفيذ استراتيجية الصناعة لتعزيز التنمية الصناعية حتى عام 2020 تسير بخطى سريعة، وتعدت ما هو مستهدف خلال هذه المرحلة، مشيرا إلى أن هذه الاستراتيجية التى تم وضعها فى إطار استراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 تستهدف الارتقاء بالاقتصاد المصرى، ليصبح تنافسيا ومتوازنا ومتنوعا قائما على الابتكار والمعرفة، للوصول بهذا الاقتصاد المصرى إلى قائمة أكبر 30 اقتصادا فى العالم بحلول عام 2030.

وأكد المصدر، أن الحكومة قد اتخذت لتحقيق أهداف استراتيجية الصناعة 2020 التى ترتكز على عدد من الخطوات والقرارات المهمة التى تضمنت إصدار قانون تيسير التراخيص الصناعية ولائحته التنفيذية الذى يسهم فى خفض زمن إصدار التراخيص من 600 يوم إلى أقل من 7 أيام للتراخيص بالأخطار وأقل من 30 يوما للترخيص المسبق.

وتابع المصدر: «أن قطاع الصناعة يعتبر القطاع الرئيسى لقيادة معدلات النمو الحقيقية نحو الارتفاع، لذلك يجرى العمل حاليًا للانتهاء من الربط الإلكترونى مع فروع الهيئة العامة للتنمية الصناعية الـ22 بهدف التسهيل على المستثمر الصناعى».

وأضاف أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيدًا من الاهتمام بالصناعات الصغيرة والمتوسطة، وذلك من خلال الانتهاء من مشروع قانون تنمية وتطوير المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وتوفيق أوضاعها، وهو قانون موجود حاليًا لدى مجلس الوزراء، فى ظل مساعٍ لعرضه على البرلمان قبل انتهاء الدورة الحالية للمجلس.

حقق فيلم Aquaman إيرادات وصلت إلى مليار و100 مليون دولار أمريكى، فى شباك التذاكر حول العالم، وهو العمل الذى بدأ عرضه فى السينمات يوم 21 ديسمبر الماضى.

وتدور أحداث الفيلم الخيالى Aquaman حول آرثر كارى الذى يعرف أنه الوريث الشرعى لـ مملكة أتلانتس تحت الماء، والذى يجب عليه أن يتقدم لقيادة شعبه ويصبح بطلا للعالم.

الفيلم من بطولة جايسون موموا، وآمبر هيرد، ونيكول كيدمان، وراندال بارك، وباتريك ويلسون، ودولف لوندجرين، وويليم دافو، وجراهام ماكتفيش، الفيلم من تأليف جوف جونز، ومورت واينجير، وجيمس وان، وسوف بيل، وبول نوريس، ومن إخراج جيمس وان.

أكد الدكتور أحمد عبد العال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، استمرار كثافة الشبورة المائية على الطرق، حتى نهاية الأسبوع .

وأوضح رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية،  فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن الشبورة تكون كثيفة بالأخص على الطرق الزراعية، والطرق القريبة من المسطحات المائية ، وتكون ذروتها فى الساعات الأولى من الصباح الباكر، والساعات المتأخرة من الليل.

وناشد رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، السائقين بتوخى الحذر على الطرق واتباع تعليمات المرور وتجنب السرعات الزائدة.

وتوقع خبراء هيئة الأرصاد الجوية، أن يسود البلاد اليوم الثلاثاء طقس معتدل على شمال البلاد، مائل للدفء على شمال الصعيد، مائل للحرارة على جنوب الصعيد نهارا شديد البرودة ليلا.

وتقل الرؤية فى الشبورة المائية صباحا على شمال البلاد حتى شمال الصعيد تكون كثيفة على بعض المناطق، كما تتكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة على شمال البلاد والرياح أغلبها شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة .

 

بعد قليل يكون العالم على موعد مع أول خسوف كلى للقمر يستمر فى صورته الكلية لمدة ساعة وثلاث دقائق، يمكن رؤيته فى المناطق التى يظهر فيها القمر عند حدوثه، ومنها (منطقة الشرق الأوسط – أوروبا – أفريقيا – الأمريكيتين – معظم شرق روسيا – معظم أوقيانوسيا – المحيط الباسفيكى).

 

 

وكشف معمل أبحاث الشمس فى تقرير له، أن مراحل الخسوف الكلى  منذ بدايته حتى نهايته هى (شبه ظلى – جزئى – كلى – جزئى - شبه ظلى)، منذ دخول القمر منطقة ظل الأرض ثم خروجه منها مرة ثانية مدة قدرها ثلاث ساعات وسبع عشرة دقيقة تقريباً، وهذه هى الفترة الزمنية المهمة بالنسبة للمشاهد التى يستطيع خلالها مشاهدة مراحل الخسوف بالعين المجردة، حيث إنه لن يستطيع مشاهدة أحداث شبه الظل بالعين المجردة.

 

وأوضح التقرير، أن مراحل الخسوف كلها تستغرق منذ أن يقترن القمر بشبه ظل الأرض ثم دخوله منطقة ظل الأرض ثم منطقة شبه الظل مرة أخرى وبمغادرتها ينتهى الخسوف تماماً، مدة قدرها 5 ساعات و15 دقيقة تقريباً.

 

جدير بالذكر أن هذا الخسوف القمرى يأتى بعد أسبوعين من كسوف جزئى للشمس حدث فى السادس من يناير 2019 ، وسوف يتبعه فى النصف الثانى هذه السنة ثانى كسوف للشمس فى التاسع والعشرين من شهر شوال 1440 الموافق للثانى من يوليو المقبل ولن يكون مشاهدا فى سماء الوطن العربى.